تقرير : البريد الامريكي تحت المراقبة الجبرية


يبدو أن اعتى الدول في الديمقراطية ، تمارس ايضا سياسات تجسسية وقمعية وديكتاتورية ، فيما يتعلق بامن شبكات الانترنت ، على مستوى التداول اليومي، في شبكة الانترنت .

هاهو تقرير امريكي يكشف  أن وكالة الأمن القومي الأميركية قد تكون التقطت "دون قصد" 56 ألف رسالة بريد إلكتروني خاصة بأميركيين بشكل سنوي، في الفترة بين عام 2008 حتى عام 2011.

ووفق رويترز ، فقد أوضح مسؤولون في المخابرات الأميركية أن رسائل البريد الإلكتروني المحلية التقطت أثناء تنفيذ برنامج كان مصمما لاستهداف رسائل بريد إلكتروني خاصة بأجانب يشتبه بتورطهم في الإرهاب.

 وأضاف المسؤولون، إلى جانب ما أوردته وثيقة محكمة نشرتها الحكومة الأميركية، إن وكالة الأمن القومي قررت التخلص من المواد بعد أن اكتشفت أنها جمعت دون قصد.

 جاء الكشف عن هذه الوثائق في إطار جهد يبذل من أجل تفسير رصد قامت به وكالة الأمن القومي لمعالجة مشكلات فنية، وهو ما أدى إلى التقاط غير متعمد لرسائل بريد إلكتروني خاصة بمواطنين أميركيين دون إذن رسمي، وفق ما ذكرت وكالة رويترز.

شارك الموضوع

مواضيع ذات صلة